كتاب الفتوحات الربانية

 

كتاب

"الفتوحات الربانية والمنح النبوية في الصلاة على خير البرية" لخاتم الوراث المحمديين السيد محمد ماضي أبي العزائم صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين

كتاب (الفتوحات الربانية والمنح النبوية في الصلاة على خير البرية) للإمام المجدد السيد محمد ماضي أبي العزائمرضى الله عنه .. وهي مجموعة من الأدعية والتوسلات لطلب العون من الله سبحانه وتعالى، وصيغ من الصلوات على سيدنا رسول الله ﴿ صلى الله عليه وسلم، وهذه الأدعية والصلوات مرتبة حسب أيام الأسبوع، بحيث أن لكل ليلة دعاءها وصلواتها.

والخيرات التي ينالها التالي لها، أساسها أن الله سبحانه وتعالى يقبل الصلاة على حبيبه ومصطفاه ويقبل كل طلب طلبه المصلى على سيدنا رسول الله ﴿ صلى الله عليه وسلم. وقد ورد بذلك أحاديث كثيرة منها قوله ﴿ صلى الله عليه وسلم : أنا حبيب الله، والمصلى على حبيبي ، فمن أراد أن يكون حبيبا للحبيب، فليكثر من الصلاة على الحبيب.

ومن آداب تلاوة هذه الأدعية والصلوات، أن مجالسها مجلس ذكر الله تعالى، وموضع تنزل رحمات الله، ومهبط ملائكته. فكيف يخلط في مجلسها بما لا خير فيه، كالسماع الذي فيه حظ النفس، أو التفكه والتلهي بالحديث، أو شرب الدخان ونحوه.كما يجب الإمساك عن التلاوة عند التثاؤب حتى يزول، لأن التالي لهذه الأدعية والصلوات يناجي الذات الإلهية والذات المحمدية، والتثاؤب من الشيطان.

ويستحب تحسين الصوت بتلاوة هذه الأدعية والصلوات، لتكون أوقع في القلوب وأشد تأثيرا، وأرق للسامعين وأدعى إلى الإصغاء وحسن السماع.

كما ينبغي رفع اليدين عند الدعاء بحيث لا تتجاوز الرأس، وجعل بطن الكفين إلى السماء عند السؤال، وظهرا إلى السماء، عندما نريد من الدعاء رد البلاء.

وتلاوة هذه الأدعية والصلوات يجب أن يشترك فيها اللسان والعقل والقلب، فحظ اللسان تصحيح الحروف، وحظ العقل تدبر المعاني، وحظ القلب الاتعاظ والتأثر. فاللسان يرتل والعقل يترجم، والقلب يتعظ.

فإذا استطاع التالي لها ذلك، لان قلبه، وخشعت جوارحه ، واستولت على حواسه مخافة الله وخشيته وجلاله وعظمته.

فعندئذ تتجلى له الأنوار، وتكشف له الأسرار فينهل من عذب هذا الورد ويرتشف من تلك الصلوات.

فإذا ضعفت يا أخي عن الإحاطة بكل هذه الآداب على وجه الكمال، فاجتهد أن تقارب، وتحاول ثم تحاول، وكمل من سار على الدرب وصل.

هذا مختصر للكتاب - أرجو بعد هذا: أن تسهم في إعطاء فكرة عن شمول دعوة الإمام المجدد السيد محمد ماضي أبي العزائم رضى الله عنه لكافة نواحي التراث الإسلامي المتعدد الجوانب، فإذا كان هذا الكتاب يتناول الصيغ التي أملاها رضى الله عنه في الأوراد والصلوات اليومية، فالمكتبة الإسلامية تزخر بمؤلفاته إملاءا في التفسير والعقيدة والفقه والتصوف، والفتاوى والسيرة والمواجيد الصوفية.

وعلى الله قصد السبيل...... وهو ولي التوفيق.

والحمد لله الأول بلا أول كان قبله، والآخرة بلا آخر يكون بعده، الذي قصرت عن رؤيته أبصار الناظرين، وعجزت عن نعته أوهام الواصفين. ابتدع بقدرته الخلق ابتداعا، وخلقهم على مشيئته خلقا، ثم سلك بهم طريق إرادة، وأرشدهم إلى سبيل محبته. لا يملكون تأخيرا عما قدمهم إليه، ولا يستطيعون تقدما إلى ما أخرهم عنه. والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله وآله وسلم النور المشرق لبيان الطريق إلى الله، وسر هدايتك الذي وصل سناه إلى سويداء قلوب أهل محبتك، وأشرقت لوامعه على سائر المصطفين من عبادك، فانبعث من لك الأسرار، أنوار البيان البصائر والألباب. وعلى آله الطيبين بقية المؤمنين، وذرية أول المسلمين، سلالة الهدى، وحلفاء التقى، من تغذوا بيد الرحمة، وتربوا في حجر الإسلام، ورضعوا من ثدي الإيمان، فطابوا أحياء ومنتقلين، وعلى ورثته الهاديين المهديين.

خاتم الوراث المحمديين الإمام المجدد السيد محمد ماضي أبي العزائم رضى الله عنه باب حكمته، وعاقد عهده، والناطق بوعده، والحبل الموصول بسيدنا رسول ﴿ صلى الله عليه وسلم

 

Arabic English French Italian Portuguese Spanish

صورة الامام ابو العزائم